أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بوضع الاقتصاد الروسي في ظل العقوبات الغربية، وأكد أنه لا يمكن لأحد أن يبطئ عملية التنمية الاقتصادية في روسيا.

وقال بوتين في كلمة بالجلسة العامة لمنتدى الاستثمار "روسيا تنادي" المنعقد في موسكو اليوم: "يجب علينا أن نتطلع ونتحرك إلى الأمام، وأن نعمل على جبهة واسعة، أولا وقبل كل شيء في مجال التعليم، الذي يصبح عاملا في النمو الاقتصادي نفسه. ويجب علينا أن نفعل ذلك مع من يريدون العمل بهذه الطريقة بأسلوب عصري وحضاري.. لا أحد يستطيع أن يوقف أو يبطئ تطورنا".

Aqar

وأشار الرئيس الروسي إلى ضرورة إنشاء منصات تعليمية وعلمية واستثمارية في إطار مجموعة "بريكس" (روسيا، الصين، البرازيل، جنوب إفريقيا، الهند)، وانخراط أكبر في التطوير بدءا من التعليم.

وينعقد المنتدى يومي 7 و8 ديسمبر الجاري، وينظمه بنك "في تي بي"، ثاني أكبر بنك في روسيا في مركز التجارة العالمي بالعاصمة الروسية موسكو.

ويبحث المنتدى قضايا الاقتصاد الروسي والعالمي وخاصة في المجال المصرفي والبنية التحتية للاتصالات. ويعتبر المنتدى ساحة لجذب الاستثمارات الأجنبية إلى روسيا وجسرا بين المستثمرين الأجانب والمحليين.

المصدر: RT