وقعت شركة "AmoyDx" صفقة حصرية لتوزيع منتجاتها في الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي مع شركة "Premium Diagnostics" ويعتبر هذا الاتفاق أحدث خطوة في مسيرة الشركة نحو توسيع نطاق نفوذها في الأسواق الدولية.

تأسست شركة "AmoyDx" عام 2008 كشركة رائدة في تطوير وتصنيع اختبارات الذكاء الجيني والمنتجات الطبية الجزيئية، حيث تتمتع الشركة بخبرة واسعة في مجال الأبحاث والتطوير، وتعتبر واحدة من أهم الشركات المصنعة لمنتجات الفحص الجزيئي في الصين، وتعتبر الشركة الوصول إلى الأسواق الدولية جزءًا من استراتيجيتها لتطوير نفسها في السوق العالمي.

Aqar

و في هذا السياق قال المهندس محمود لاشين، رئيس مجلس إدارة شركة "پريميوم دياجنوستيكس" إنه بموجب هذا العقد تصبح "Premium Diagnostics" شريك حصري لتوزيع المنتجات الجزيئية المعتمدة من قبل "AmoyDx" في الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي، وأكد لاشين أن هذه الخطوة الهامة تؤكد على ثقة الشركات العالمية بنا، فضلا عن الدور الهام الذي تقوم به شركتنا في المنطقة العربية.

يذكر أن هذه المنتجات تتضمن العديد من الاختبارات الجزيئية والأدوات الطبية للاستخدام الشخصي والاحترافي، وتستند هذه المنتجات على التكنولوجيا المتقدمة لشركة "AmoyDx" في تحليل الجينات والوراثة.

ومن جانبه قال الدكتور بيشوى جورج، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لـ"AmoyDX" إن هذا التعاون يعطي "Premium Diagnostics" المسؤولية الكاملة في توزيع المنتجات الجزيئية لشركة "AmoyDx" في منطقة الخليج، حيث ستكون "Premium Diagnostics" هي الشركة الأولى التي تتولى مثل هذا الدور في المنطقة، وتعتبر هذه الخطوة هي الأساس لتطوير وتعزيز وجود "AmoyDx" في السوق العالمي.

حيث عبر بيشوى جورج، عن سعادته بالشراكة مع "Premium Diagnostics"، وأضاف أن الشركة تمتلك خبرة وتاريخ كبيران في السوق الخليجي، وأكد أن هذا التعاون سيمنح شركته فرصة لتقديم منتجاتها ذات الجودة العالية بجانب تقديم التكنولوجيا الحديثة في الدول الأعضاء بمجلس التعاون الخليجي.

وبموجب هذا الاتفاق، تقوم شركة "Premium Diagnostics" بإنشاء مراكز دعم فني محلية تساعد في تسريع نمو الأعمال اللوجستية لتوزيع المنتجات الجزيئية والخدمات الصحية والمخبرية الأخرى في المنطقة، ويعتمد نمو ظل الشراكة على مجموعة من العوامل، بما في ذلك التطبيق الفعّال للتكنولوجيا المركبة والعلاقات الجيدة مع العملاء.

ويخدم هذا الاستثمار الهام بشكل أكبر مؤسسات الصحة في الخليج، ويجلب إلى المنطقة إمكانيات متقدمة لتعزيز الرعاية الصحية والأبحاث العلمية، ويعكس هذا الاستثمار الأهمية الكبيرة للتعاون الدولي في تحسين الخدمات الصحية وتوفير الدعم التقني والعلمي المستمر في جميع أنحاء العالم.