شهدت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، توقيع مذكرة تفاهم بين شركة تطوير مصر والشبكة العالمية لريادة الأعمال (GEN) لإقامة مركز لريادة الأعمال والإبتكار تقوم الشبكة بإدارته داخل الحرم الجامعي المستهدف إقامته كجزء من المنطقة التعليمية والتي ستقام على مساحة 90 فداناً  في مشروع بلومفيلدز في مستقبل سيتي والذي يُعد أحدث مشروعات تطوير مصر في القاهرة.

الشبكة العالمية لريادة الأعمال تمثل منصة عالمية يتم من خلالها تنظيم عدد من المبادرات والبرامج التي تضم عدداً كبيراً من المهتمين والعاملين في مجال ريادة الأعمال. وبعد التوقيع على مذكرة التفاهم خلال مراسم الأحتفال والتي أقيمت في موقع المشروع اليوم، شارك كلاً من الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والدكتور/أحمد شلبي-الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر، وجوناثان أورتمانز-رئيس الشبكة العالمية لريادة الأعمال في وضع حجر الأساس ايذاناً ببدء إقامة المركز الذي يمثل أولى المباني داخل الحرم الجامعي المستهدف إقامته بمشروع بلومفيلدز.

Aqar

ومن المتوقع افتتاح وتغشيل مركز ريادة الأعمال والابتكار (Gen@Bloomfields) في خلال عام 2021 ومن المنتظر أن يضم المركز العديد من المعامل التكنولوجية ووحدات العمل المتطورة ومساحات مشتركة للعمل والابتكار، ومجموعات للأبحاث والدراسات، وجيم واستراحات وغرف للاجتماعات وقاعات تدريبية وساحة مركزية تقام فيها الفاعليات المتنوعة. وسيكون هذا المركز االفريد من نوعه مقراً للعديد من الشركاء والشراكات والتي من بينها على سبيل المثال وليس الحصر، برامج تعليمية تنفيذية وبرامج تدريبية وسلسلة من المحاضرات المتخصصة.

وأكدت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، أن الوزارة تدعم اى افكار لريادة الاعمال فى مصر، مشيرة إلى أهمية المركز الاقليمى لريادة الاعمال، فى دعم رواد الاعمال فى مصر والشرق الاوسط وشمال افريقيا.

وأوضحت الوزيرة، أن أولويات الحكومة المصرية، دعم رواد الأعمال خاصة من يقدمون حلول جديدة ومبتكرة لمواجهة التحديات التى تواجه بلادنا، فى شتى القطاعات، مؤكدة أهمية العمل على تمكين الشباب ودعم المستثمر الصغير، وخلق منظومة متكاملة لدعم رواد الأعمال والابتكار تساعد فى تحقيق أمال وتطلعات الشباب، مشيرة إلى أن هناك تحدى رئيسى فى الشرق الاوسط وشمال افريقيا نواجه وهو ارتفاع معدل البطالة خاصة بين الشباب والمرأة.

" سيتم تصميم مركز ريادة الأعمال ليصبح بيئة حاضنة للشباب المصريين بهدف دعم الابتكار الذي يمثل أمراً محورياً لتمكين ريادة الأعمال. ومن خلال شراكتنا مع الشبكة العالمية لريادة الأعمال "GEN" ، نستهدف خلق مساحة ابداعية لتشجيع الفرص الابتكارية من أجل مستقبل أفضل لشباب منطقة الشرق الأوسط" صرح د. أحمد شلبي-الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر.

ومن خلال شراكتها مع تطوير مصر، تستهدف الشبكة العالمية لريادة الأعمال استقدام أفضل البرامج والمبادرات، وتحقيق التواصل بين رواد الأعمال المصريين ومجتمعاتها المتخصصة التي تضم الداعمين ورواد الأعمال والمستثمرين الذين يعملون في اكثر من 170 دولة حول العالم. و علق السيد/جوناثان أورتمانز-رئيس الشبكة العالمية لريادة الأعمال قائلاً "تحتفل الشبكة العالمية لريادة الأعمال "GEN" بالأسبوع العالمي لريادة الأعمال في مصر منذ 11 عام، وذلك منذ انطلاق الشبكة على مستوى العالم. لقد نجح المصريون في اقامة واحدة من أكثر شبكات ريادة الأعمال تواصلاً ونشاطاً واجتهاداً في العالم، من أجل خلق أوسع أثر على مستوى مصر." كما اضاف "إننا فخورون اليوم ونحن نقف بين أعضاء الفريق المصري للشبكة العالمية لريادة الأعمال  لنحتفل معاً بشراكة واعدة مع شركة تطوير مصر ونضع حجر أساس  مركز ريادة الأعمال والابتكار في الحرم الجامعي المستهدف إقامته بمشروع بلومفيلدز. إننا نتطلع بكل حماس لتمكين رواد الأعمال في جميع أنحاء مصر، وتحقيق التواصل بينهم وبين منظومة ريادة الأعمال العالمية بما يدعم نجاحهم وتمكينهم وازدهارهم في المستقبل"

ولتحقيق ذلك، سيقدم المركز الجديد حلولاً وخدمات متكاملة لمساعدة الشركات الناشئة على الانطلاق والنمو، بداية من وضع المفهوم المبدئي للمشروع ووصولاً للتسويق التجاري للمنتجات والخدمات. وسيتاح أمام المشاركين في برامج المركز فرصة ثمينة للتواصل بشكل مباشر مع فريق عالمي ومتنوع من رواد الأعمال المحترفين والموجهيين  والعلماء والمديرين والرؤساء التنفيذيين والممولين، من خلال منصة واحدة، بهدف دعمهم في كل خطوة ومرحلة من مراحل صياغة أفكارهم وتطوير مشروعاتهم. وتتضمن تلك الرحلة تطوير المنتجات والخدمات ووضع نماذج الأعمال وايجاد الفرص التمويلية والدخول للأسواق واستكشاف صناعات ومجالات وفرص جديدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

"تطوير مصر كانت ولا زالت من أكبر الداعمين والمتحمسين لريادة الأعمال والتعليم في مصر، من خلال تنظيم والمشاركة في مجموعة كبيرة من الأنشطة الداعمة لتلك الرؤية الهادفة لخلق قاعدة ثابتة يمكن لرواد الأعمال الظهور من خلالها وهم مسلّحون بالمهارات والقدرات والدعم المطلوب لتأهيلهم لمستوى أعلى يتيح لهم المساهمة في خلق فرص عمل جديدة والقضاء على الفقر، وتعظيم الاستفادة من قيم ومبادئ ريادة الأعمال على نطاق أوسع"  كما علق د. أحمد شلبي

ولقد تزامن وضع حجر أساس مركز ريادة الأعمال الجديد مع افتتاح فعاليات الأسبوع العالمي لريادة الأعمال، والذي يمثل جهداً صادقاً لمساعدة أي شخص في أي مكان في العالم لبدء عمله الخاص وتنميته. فعلى مدار أسبوع كامل في شهر نوفمبر من كل عام، يشارك حوالي 10 ملايين شخص على مستوى العالم في 35000 حدث ونشاط ومسابقة ومؤتمر في أكثر من 170 دولة حول العالم لتحقيق تلك الأهداف.