كشف المهندس هشام الخولى رئيس مجلس ادارة شركة بيراميدز للتطوير العقارى، إن مشروع «مول جراند اسكوير» -اول مول تجارى ادارى طبى بحى المال والاعمال بالعاصمة الادارية-، حقق حجم مبيعات بلغت ٢٠٠ مليون جنيه خلال الـ 10 أيام الأولى من فتح باب الحجز.

وأكد فى تصريحات خاصة، أن الاقبال من العملاء على الشراء كان متوقعا من قبل الشركة نظراً لما يتمتع به مشروع العاصمة الادارية من مميزات واهتمام من الدولة باعتباره احد اهم المشروعات القومية تجعله من أكثر الأماكن جذبا للاستثمارات المحلية والاجنبية بالإضافة إلى ما يتميز به المول من موقع فريد فى قلب العاصمة الادارية وتسليمه وتشغيله بالكامل نهاية ٢٠٢٠ وفقا للخطة الزمنية الموضوعة من الدولة للمنطقة بالكامل.

وتوقع «الخولى» ان يشهد العام الحالى اقبال كبير على شراء الوحدات التجارية والطبية والإدارية والترفيهية خاصة بمشروع العاصمة الادارية الجديدة والذى بلغت معدلات انجازه نسب تفوق التوقعات بالإضافة إلى الاهتمام العالمى بالعاصمة باعتبارها احد اهم ١٠ مدن مستدامة على مستوى العالم.

وهذا ما جعل الشركة تضع الاستثمار بالعاصمة ضمن أهم أولوياتها خلال المرحلة المقبلة ايمانا منها بجدوى الاستثمار فى هذا المشروع العملاق بالاضافة الى خطتها الاستراتيجية فى تنوع المحفظة الاستثمارية للشركة بالعاصمة ما بين سكنى وإدارى وتجارى وفندقى والعديد من النشاطات الخدمية الاخرى لافتا إلى تنفيذ الشركة لأكبر مشروع فنى ثقافى سيتم الإعلان عن تفاصيله قريباً.

وأضاف الخولى أن الاستثمار فى الموالات التجارية والادارية فى مصر من الاستثمارات الجاذبة جدا خاصة مع تغيير ثقافة الشعب تجاه التجمعات التجارية واعتبارها متنزة عائلى يناسب جميع أفراد الأسرة مشيرا الى ان السوق المصرى لم يتشبع بعد ولازال فى حاجة للمزيد من الموالات التجارية فى مختلف مناطق الجمهورية موضحا أن المطورين المصريين يمتلكون من الخبرة والمهارة ما يجعلهم قادرون على تصميم وتنفيذ موالات تجارية تنافس كبرى الأسماء الأجنبية  فى هذا المجال وان ما يميز اى تجمع تجارى ادارى عن غيره هو عوامل الجذب والابتكار فى نوعية الخدمات التى يقدمها المول لرواده.