قفزت أسعار الغاز الطبيعي الأوروبية، اليوم الاثنين، نتيجة المخاوف من تأثير حرب غزة على حركة السفن، وذلك بعد احتجاز جماعة الحوثي، سفينة شحن في البحر الأحمر مرتبطة برجل أعمال إسرائيلي.

وارتفعت العقود الآجلة بنحو 6.9% بعد تراجع استمر 4 أيام على التوالي.

وحذر محللون من أن استمرار الحرب سيؤدي إلى تعطل إمدادات الوقود في المنطقة وحركة ناقلات الغاز المتجهة إلى أوروبا ما قد يدفع القارة العجوز إلى أزمة طاقة جديدة خصوصا مع دخول فصل الشتاء.