حذر أمين عام منظمة أوبك، هيثم الغيص، من فوضى في قطاع الطاقة نتيجة دعوات التخلي عن النفط بشكل نهائي، لافتا إلى أن النفط ما زال يمثل أكثر من 30% من مزيج الطاقة العالمي.

وقال الغيص على هامش مبادرة السعودية الخضراء في"كوب 28"، إن النفط مازال يمثل أكثر من 30% من مزيج الطاقة العالمي اليوم، وإذا أضفنا الغاز، فستتجاوز النسبة 55%.

Aqar

وأضاف أن الطلب على الطاقة آخذ في الارتفاع بنسبة 23% من الآن وحتى عام 2045، وفقا لتوقعات أوبك، لأن عدد السكان يرتفع من 8 مليارات نسمة اليوم إلى 9.5 مليار نسمة بحلول عام 2045.

وقال "لدينا أكثر من 500 مليون شخص ينتقلون من المناطق الريفية حول العالم إلى مدن جديدة من الآن وحتى عام 2030 أي أقل من سبع سنوات من اليوم".

أضاف "لوضع ذلك في السياق،إذا كان عدد سكان لندن 10 ملايين، فهذا يعني أننا بحاجة إلى نحو 50 مدينة بحجم لندن أي إنشاء 50 لندن جديدة من الآن وحتى عام 2030، وهذا فقط لوضع الأمور في سياق حجم التحدي الذي تمثله متطلبات العالم من الطاقة".

وأوضح أن منظمة أوبك موجودة لتوفير مصدر مستقر للطاقة، ونعم علينا إزالة الكربون من عملياتنا،ونحن نفعل ذلك،ونتخذ الخطوات، لكن أن نقول إن النفط يجب أن يختفي فهذا ليس مفيدا حقا".

وتابع" لقد قلت هذا شخصيا في مناسبات عديدة إن النهج الذي يتم اتباعه لاستبعاد الوقود الأحفوري لن يؤدي في الواقع إلى تحولات في الطاقة بل سيؤدي إلى فوضى في قطاع الطاقة".