تراجعت الأسهم الأوروبية اليوم الأربعاء إذ نال ضعف أرباح مجموعة من الشركات من المعنويات بينما تترقب الأسواق العالمية بيانات التضخم التي ستصدر هذا الأسبوع في الولايات المتحدة وأوروبا للحصول على أدلة جديدة حول توقعات أسعار الفائدة.

وانخفض المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.1% بحلول الساعة 08:20 بتوقيت غرينتش.

Aqar

وانخفض المؤشر الفرعي لشركات التكنولوجيا 0.6% متأثرا بنزول سهم شركة إيه.إس.إم إنترناشيونال الهولندية لصناعة معدات أشباه الموصلات 2% بعد تراجع إيرادات الربع الرابع على أساس سنوي، وفق ما نقلته "رويترز".

ولم تحقق شركة ريكيت البريطانية صافي المبيعات المتوقع للربع الرابع وأرجعت ذلك إلى انخفاض مبيعات المنتجات المرتبطة بموسم البرد والأنفلونزا. وتراجعت أسهم شركة السلع الاستهلاكية 8.8% في حين تراجع مؤشر شركات السلع الشخصية والمنزلية عموما 0.7%، ما أدى إلى خسائر في القطاع.

وهوى سهم شركة وورلدلاين الفرنسية لخدمات المدفوعات والمعاملات 13.4% بعد إعلانها عن خسارة سنوية قدرها 1.15 مليار يورو (1.25 مليار دولار).

وعلى صعيد البيانات، يترقب المستثمرون بيانات مؤشر ثقة المستهلك في منطقة اليورو خلال شهر فبراير والتي من المقرر صدورها بحلول الساعة 10:00 بتوقيت غرينتش.